آثار وحضارات

بطارية بغداد
في عام 1938 وخلال عمليات التنقيب عن الآثار في قرية عراقية تسمى خوجه رابو بالقرب من مدينة بغداد اكتشف العمال جرة صغيرة مصنوعة من الفخار المائل للصفرة وبطول 15 سنتمتر يعود تاريخها إلى ألفي سنة مضت ، أصبحت تلك الجرة ذات أهمية كبرى في عندما أثارت انتباه مشرف المتحف العراقي العالم الألماني ويليم كونيگ .

غرائب ما وراء الطبيعة - آثار وحضارات

عصفور القدماء المصريين
هو عصفور وليس بعصفور طائر وليس بطائر أتدرون ما هو إنه النموذج رقم  6347 ، في متحف الآثار المصرية القديمة بالقاهرة وقصة هذا العصفور عجيبة للغاية ، وتبدأ منذ عام 1898 م ، عندما خرجت حملة من علماء الآثار ، للتنقيب عن آثار فرعونية في منطقة سقارة ، وظل العلماء يبحثون طيلة شهر ونصف الشهر ، حتى كشفوا ضريحا قديما ، فحصوا محتوياته بكل دقة ، وراحوا يدونون ما عثروا عليه ، ثم سرقوا معظم هذه المحتويات، ونقلوها إلى بلادهم ،وتركوا لنا ما بدا لهم بسيطا تافها .

غرائب ما وراء الطبيعة - آثار وحضارات

جزيرة إيستر وصروحها الغامضة
إيستر هي تلك الجزيرة الصغيرة النائية والواقعة في وسط جنوب المحيط الهادئ الواسع والتي أثارت حيرة العلماء والمستكشفين حول سبب وكيفية بناء تماثيلها الضخمة التي أقيمت عليها منذ أكثر من 1000 سنة والتي جسدت ملامح بشرية نصفية دون أطراف أقدام أو أذرع ، مالذي ترمز إليه ومن أي أتى سكان تلك الجزيرة خاصة أنها تبعد مسافات شاسعة عن أقرب الحضارات المجاورة .

غرائب ما وراء الطبيعة - آثار وحضارات

تشاوتشيلا مقبرة الأشباح
كانت مقبرة تشاوتشيلا Chauchila Cemetery وما تزال محط أنظار كلاً من السياح وعلماء الآثار إضافة إلى المهتمين بدراسة الظواهر الغامضة على حد سواء ، تضم المقبرة بقايا بشرية تبدو ظاهرياً بأنها محنطة مومياوات وتقع في أرض صحراوية إلى الجنوب من دولة البيرو حيث تبعد عن مدينة نازكا مسافة 30 كيلومتر ، أطلق عليها السكان المحليون اسم مقبرة الرعب والأحزان نظراً للأسرار الكثيرة التي تخبئها في جنباتها وحكايات الموت والأشباح والأحداث المخيفة التي تعرض لها بعض زوارها  ، ومما زاد أيضاً في غموض المقبرة هو قربها من الخطوط الغامضة المرسومة على مساحات شاسعة من الأرض والتي تعرف باسم خطوط نازكا والتي يعتقد بعض أنها رسائل لمخلوقات غريبة أتت من خارج الأرض .

غرائب ما وراء الطبيعة - آثار وحضارات

المزيد من المقالات...

Search